تونس تخوض أولى انتخاباتها التشريعية في الداخل بعد إجراءات استثنائية طويلة

تونس – فريق التحرير

فتحت صناديق الاقتراع أبوابها صباح اليوم امام التونسيين للإدلاء بأصواتهم بعد أن بدأ التصويت خارج تونس منذ 15 ديسمبر الحالي.

 

ويتوقع خبراء أن تنجح هيئة الانتخابات التونسية في تنظيم الانتخابات التشريعية الحالية على الرغم من تغيير القانون الانتخابي وطريقة الاقتراع في وقت وجيز.

 

حيث يتنافس ألف و58 مرشحا على 161 مقعدا بمجلس النواب في 154 دائرة انتخابية، في حين انطلق التصويت في 10 دوائر خارج البلاد، الخميس الماضي.

 

يأتي هذا فيما يأمل التونسيون أن تكون الانتخابات بمثابة فرصة أخرى لتحقيق الاستقرار السياسي المنشود حيث ستُعلن النتائج الأولية بين 18 و20 من نفس الشهر، أما النتائج النهائية فستصدر 19 يناير بعد البت في الطعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *