الإدارة الذاتية تتهم الصليب الأحمر الدولي بالتلاعب بالمساعدات الإنسانية إلى الحسكة

تلاعبت وسيست المساعدات كيفما شاءت هذا ماقالته الإدارة الذاتية لشمال شرقي سوريا عند أتهامها لمنظمة الصليب الأحمر الدولي بـإصالها المساعدات الإنسانية إلى الحسكة تماشياً مع رغبة نظام الأسد.

وقالت الإدارة الذاتية في بيان نشرته أمس الثلاثاء 25 كانون الثاني، :”اطلعنا على بيان من الصليب الأحمر الدولي عبر رئيس بعثتها في سوريا السيد كريستوف مارتن يوم الاثنين ٢٤ كانون الثاني حول الأحداث التي تجري في مدينة الحسكة نتيجة تعرض سجن الصناعة إلى هجمة من تنظيم داعش ؛ حيث هناك محاولة لتسيس الدعم الإنساني واختزال المساعدات للجهات المرتبطة بالنظام السوري التي لا تتجاوز حدود سيطرتها الفعلية المربع الأمني داخل المدينة”.

وأضاف البيان: “تتناسى اللجنة الدولية للصليب الأحمر الإدارة الذاتية وهيئاتها وكياناتها المستنفرة منذ خمسة أيام لتقديم الدعم والمساعدة تلبية لاحتياجات المدنيين من سكان حي غويران وحي الزهور المجاورين لسجن الصناعة رغم ضعف الإمكانيات”.

وأشار البيان إلى أن “اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي ومن خلال تسيس معاناة شعبنا في الحسكة نتيجة تعرضها للهجمة الإرهابية من قبل تنظيم داعش لاسترضاء النظام في دمشق يعتبر أمر مخالفاً لمبادئها التي تبنتها، وهذا التسيس المتعمد للمأساة لا يخدم المحتاجين والمتضررين من النزاع المسلح”.

وشهدت الحسكة في الأيام الماضية تردياً في الوضع الإنساني لعشرات آلاف المدنيين الذين اضطروا للنزوح من مناطقهم جراء الهجمة التي شنها تنظيم الدولة (د ا ع ش) على سجن غويران.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.