برهم صالح: التفجيرات التي طالت بغداد هي أعمال إرهابية

وصف رئيس الجمهورية العراقي برهم صالح التفجيرات الأخيرة التبطي طالت العاصمة بغداد بأنها أعمال إرهابية إجرامية مدانة.
وذكر صالح، في تغريدة على موقع تويتر أن “التفجيرات الأخيرة التي طالت بغداد، أعمال إرهابية إجرامية مُدانة، تهدد امن واستقرار المواطنين، وتأتي في توقيت مُريب يستهدف السلم الأهلي والاستحقاق الدستوري بتشكيل حكومة مُقتدرة حامية للعراقيين وضامنة للقرار الوطني المستقل”.
واضاف: “سننجح بتآزر الخيرين في مواجهة الارهاب واجتثاثه من جذوره”.
يشار الى ان انفجاراً وقع ليلة أمس الأحد في ساحة الواثق أمام مصرف جيهان ضمن محلة 904، في حين وقع انفجار ثان استهدف مصرف كوردستان بالقرب من المسرح الوطني.
قائد عمليات بغداد احمد سليم، أكد إصابة شخصين بتفجير عبوتين أمام المصرفين في منطقة الكرادة.
بدوره، قال الخبير الأمني فاضل ابو رغيف في تغريدة له على منصة التواصل تويتر: إن مواطنين اثنين اصيبا بصورة طفيفة إثر استهداف “مصرف كوردستان في ساحة الواثق، ومصرف جيهان قرب المسرح الوطني.
وأكدت خلية الإعلام الأمني الأحد 16 كانون الثاني 2022، في بيان صادر عنها أن “القوات الأمنية تفتح تحقيقاً في حادثين متزامين في منطقة الكرادة ببغداد”.
وأضافت أن “الأول إنفجار عبوة صوتية على مصرف جيهان قرب المسرح الوطني، والثاني كان عبارة عن إنفجار عبوة صوتية أيضاً استهدفت مصرف كوردستان بالقرب من ساحة الواثق”.
كما شهدت العاصمة بغداد مؤخراً عدة استهدافات طالت مقرات حزبية والمنطقة الخضراء، لاقت إدانات من عدة جهات رسمية.
وتعرض مقر “تحالف تقدم” في منطقة الأعظمية لهجوم بقنبلة يدوية من قبل مجهولين، وتفجير عبوة ناسفة عند السياج الخارجي للمقر.
المنطقة الخضراء تعرضت هي الأخرى الخميس، إلى قصف صاروخي استهدف محيط السفارة الاميركية في المنطقة الخضراء، حيث ذكرت خلية الإعلام الأمني في بيان لها أنه “في عمل إرهابي جبان، تعرض السكان الأبرياء في المنطقة الخضراء ببغداد ومقرات البعثات الدبلوماسية التي تتحمل القوات الامنية العراقية مسؤولية حمايتها الى هجوم بواسطة عدد من الصواريخ انطلقت من منطقة الدورة جنوبي العاصمة”.

ولقي استهداف المنطقة الخضراء إدانات من عدة جهات سياسية عراقية، حيث أكد رئيس الجمهورية العراقية برهم صالح ان استهداف البعثات الدبلوماسية هو “عمل إرهابي إجرامي وضرب لمصالح العراق وسمعته الدولية”.

والخميس ايضا، تعرض الفرع الخامس للحزب الديمقراطي الكوردستاني في العاصمة بغداد، الى هجوم، حيث القى مجهولون قنبلة على الباحة الامامية لمقر الفرع، دون ان يسفر عن خسائر بشرية باستثناء أضرار مادية طفيفة، في وقت شرعت القوات الأمنية بالتحقيقات في الحادث لمعرفة ملابساته.

 

إعداد: نالين عجو

تحرير: أسامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.