تأجيل الدراسة في ملاوي إثر تفشي الكوليرا

ملاوي – ابراهيم بخيت بشير

أجلت ملاوي، الاثنين، إعادة فتح المدارس الابتدائية والثانوية في مدينتين رئيسيتين بسبب تفشي الكوليرا المستمر الذي أودى بحياة ما يقرب من 600 شخص منذ مارس/آذار الماضي.

 

وقال وزير الصحة خومبيز تشيبوندا، في بيان إن المدارس الابتدائية والثانوية العامة والخاصة في العاصمة ليلونغوي ومدينة بلانتير التجارية (عاصمة ملاوي الاقتصادية وأكبرها من ناحية عدد السكان) ستظل مغلقة “لمدة لا تقل عن أسبوعين آخرين”.

 

وفي السياق، قالت شالاميرا نكوما، رئيسة فريق العمل المعني بالكوليرا وفيروس كورونا في ملاوي، إن قرار الإبقاء على المدارس مغلقة في المدينتين تم اتخاذه بسبب “تدهور حالة الكوليرا خلال الأسابيع الثلاثة الماضية”.

 

وتفشى المرض الحالي في ملاوي بشكل غير مسبوق، وانتشر إلى المناطق الوسطى والشمالية التي لم تسجل فيها حالات إصابة منذ أكثر من عقد.

وسجلت ملاوي، حتى الأحد، 17 ألفا و824 إصابة بالكوليرا، و 595 حالة وفاة في 28 منطقة متضررة.

 

ويمكن أن تؤدي الكوليرا، وهي مرض حاد تسببه عدوى الأمعاء إلى الجفاف الشديد والوفاة إذا تُركت دون علاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *