تباين في الرؤى اللبنانية حول المبادرة الفرنسية المطروحة لتسهيل انتخاب رئيسٍ للجمهورية

لبنان – فريق التحرير 

تزايدت الأراء المتباينة حول المبادرة الفرنسية القاضية بتسهيل إجراء الانتخابات الرئاسية في لبنان وذلك بعد لقاء الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون رئيس الحكومة نجيب ميقاتي في شرم الشيخ.

 

هذا وكثف ماكرون من جهوده الرامية لإنجاح مبادرته سيما وانه اجرى اتصالاتٍ مكثفة مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، والتي ترافقت مع زيارة قامت بها السفيرة الفرنسية في لبنان، آن غريو، إلى رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد.

 

وترتكز مبادرة ماكرون على ان الأطراف اللبنانية غير قادرة على فرض رئيس للجمهورية من دون توافق، ولكن المقايضة التي يتم الحديث عنها في بعض الأروقة عن انتخاب رئيس قريب من فريق 8 آذار/مارس مقابل الإتيان برئس حكومة قريب من الفريق السيادي لم تنضج طبختها بعد.

 

 يذكر ان المبادرة ايضاً تحدثت عن ضرورة تبديل المملكة العربية السعودية موقفها من مسألة رفض وصول رئيس للبلاد قريب من حزب الله كي لا تتكرّر تجربة الرئيس ميشال عون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *