السوداني ينسف قرارات سلفه الكاظمي ويلاحق أعضاء حكومته

العراق – فريق التحرير

 

تتابعت القرارات الصادرة عن الحكومة العراقية الجديدة والتي تهدف الى نسف قراراتٍ سابقة وخطواتٍ حكومية اتخذها رئيس الوزراء السابق مصطفى الكاظمي.

 

ومن ابرز هذه القرارات اعتقال قوات الأمن، ذراع الكاظمي اليمنى وهو مدير عمليات المخابرات اللواء ضياء الموسوي، جاء ذلك ضمن قرارٍ أتخذ في اجتماع الحكومة الجديدة جاء لإلغاء معظم قرارات الكاظمي أو ما يعرف بالأوامر الديوانية.

 

هذا وتمت اقالة أبرز مستشاري الكاظمي وانهاء عقودهم من ضمنهم رئيس المخابرات رائد جوحي وهو ما سيفتح المجال للتعامل بجدية مع نوايا المالكي والفصائل المسلحة تجاه المؤسسات الأمنية والاستخبارية.

 

وتأتي هذه الخطوات تنفيذاً لما هدد به حلفاء ايران السياسيين إنهم سيحاسبون الكاظمي وفريقه، حين تسلم محمد السوداني منصبه، ما اعتبر عودة قوية للفصائل ونوري المالكي رئيس الوزراء المتشدد الأسبق إلى السلطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *