هجوم صاروخي على تشورتكيف يؤدي لإصابة 22 شخصا وتدمير منشأة عسكرية

مازالت المعارك محتدمة في أوكرانيا تدخل الحرب شهرها الرابع ع الرغم من المساعدات العسكرية التي تقدم بمليارات الدولارات من قبل الاتحاد.

حيث تشهد مناطق عدة في أوكرانيا قتال شوارع ، ومخاوف أوربية من تفشي الأمراض فيها بسبب الدمار عليها والقصف الروسي المستمر.

مناشدات لامتناهية من قبل الرئيس الأوكراني “زيلينسكي ” طالبا فيها مساعدات عسكرية على وجه السرعة.

ميدانيا قال حاكم منطقة ترنوبيل فولوديمير تروش، الأحد، إن هجوما صاروخيا على مدينة تشورتكيف، غربي أوكرانيا، أدى جزئيا إلى تدمير منشأة عسكرية وإصابة 22 شخصاً.

وأوضح تروش في إفادة عبر الإنترنت، أن أربعة صواريخ أصابت تشورتكيف، مبينا أن “جميع الصواريخ كانت من البحر الأسود، ودمرت جزئيا منشأة عسكرية ومرافق مدنية”.

وذكر تروش، أن من بين المصابين طفل يبلغ من العمر 12 عاما وقال إن 4 مبان سكنية تضررت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.