وفاة ديفيد بينيت صاحب أول عملية زرع قلب خنزير بالعالم

بعد أن أثار ضجة اعلامية في الطب، القسم الطبي في جامعة ميريلاند يعلن وفاة  ديفيد بينيت صاحب أول عملية زرع “قلب الخنزير” بالعالم.

 

وأعلن مستشفى ماريلاند اليوم، عن وفاة أول شخص خضع لعملية زراعة قلب خنزير، بعد مرور شهرين على هذه التجربة الرائدة، حيث زرع له الأطباء قلب خنزير في جسمه بتاريخ 7 يناير من العام الجاري، في عملية أولى من نوعها بالعالم

 

فقد توفي ديفيد بينيت، البالغ 57 عاما، في المركز الطبي بجامعة ميريلاند، ولم يذكر الأطباء السبب الدقيق للوفاة، واكتفوا بالقول إن حالته بدأت في التدهور قبل عدة أيام، بحسب ما نقلت وكالة أسوشيتد برس.

أما نجل بينيت، فقد أشاد بالمستشفى لإجرائها التجربة، قائلا إن الأسرة تأمل في أن تساعد في بذل المزيد من الجهود لإنهاء نقص الأعضاء.

 

وسعى الأطباء لعقود إلى استخدام أعضاء حيوانية في عمليات زرع منقذة للحياة البشرية. وكان بينيت، مرشحا لهذه المحاولة الجديدة، فقط لأنه كان يواجه موتا محققا، وكان غير مؤهل لعملية زرع قلب بشري، ويعيش على أجهزة التنفس والدعم.

 

تحرير: حلا مشوح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *