انفجار بإنبوب النفط الناقل من إقليم كردستان الى تركيا

أعلنت شركة بوتاش، الشركة الرئيسية المسؤولة عن الأنابيب الناقلة للنفط في تركيا، إغلاق الانبوب الناقل للنفط من إقليم كردستان الى ميناء جيهان بعد انفجار حدث قرب محافظة كاهرمانمارس.
وذكرت الشركة في بيان، انه “بعد الانفجار شبّ حريق، وفرق الإطفاء توجهت الى مكان الحادث للسيطرة على النيران”، دون الكشف عن سبب الانفجار في الانبوب النفطي.
ويأتي انفجار الانبوب الناقل للنفط من إقليم كوردستان، والذي يبلغ طوله 511 كيلومتراً، بالتزامن مع تقليل عرض النفط في الأسواق العالمية وارتفاع أسعار النفط الى نحو 90 دولاراً.
وينقل انبوب نفط إقليم كوردستان النفط المنتج في إقليم كوردستان وجزء من نفط كركوك الى ميناء جيهان التركي، وهو مسؤول عن تصدير ما يقارب 10 ملايين برميل من النفط الى الأسواق العالمية.
ووفقاً  لإحصائيات مراكز صناعة النفط، تم نقل 5 مليون و200 ألف برميل نفط عن طريق انبوب نفط إقليم كوردستان الى الأسواق العالمية، منذ مطلع شهر كانون الثاني الجاري حتى الآن.
والى جانب انفجار انبوب نفط إقليم كوردستان – جيهان، ساهمت المشاكل الجيوسياسية المتعلقة بالأزمة الروسية الأوكرانية، واستهداف الحوثيين لمؤسسات نفطية في الإمارات، في ارتفاع أسعار النفط بسبب مخاوف من انخفاض الكمية المعروضة منه في الأسواق العالمية.

 

إعداد: نالين عجو

تحرير: أسامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.