ليبيا ترسم مراحل جديدة بدراسةٍ جدية بين اطراف النزاع لتطبيق دستور 1951

ليبيا – فريق التحرير 

عُقد اجتماع مشترك بين أعضاء من مجلس النواب ومجلس الدولة وفي مدينة البيضاء شرقي ليبيا للتباحث مجدداً حول الدعوات المعلنة بالعودة إلى دستور 1951، ومسار المصالحة الوطنية.

 

هذا ويرى مراقبون ان البلاد دخلت مرحلة الطرح الجدي لإمكانية العودة إلى دستور 1951، بما كان يتضمنه من أسس بناء دولة الاستقلال على أساس نظام فيدرالي، يتكون من الأقاليم التاريخية الثلاثة، ومن ضمانات للديمقراطية وحقوق التعبير. 

 

وبين عضو مجلس النواب، عبد المنعم العرفي في تصريحاتٍ اعلامية أن الاجتماع الذي وصفه بالتمهيدي، ستتبعه عدة اجتماعات أخرى، لافتاً إلى أنه تطرّق إلى عدة نقاط، على رأسها المطالبة بالعودة إلى دستور ليبيا 1951، والمناصب السيادية، وعودة المهاجرين، وملف المصالحة.

 

يذكر أن دستور الاستقلال، ضمن عدداً من الحقوق الليبيرالية، مثل المساواة أمام القانون، والمساواة في الحقوق المدنية والسياسية، وتكافؤ الفرص، والمسؤولية المتساوية في المهام والواجبات العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *