وزراء خارجية الساحل يعقدون إجتماعاً فى إنجمينا بهدف تفعيل أنشطة التحالف

تشاد – إبراهيم بخيت بشير 

التقى وزراء دول تجمع الساحل الخمس، اليوم الأربعاء بالعاصمة التشادية أنجمينا ، للتشاور في تقوية واستدامة منطقة الساحل .  

 

وعلى الرغم من أن الدول الأعضاء ما زالت تكافح الإرهاب منذ انسحاب دولة مالي منها ، لكنها تواجه صعوبات حقيقية حتى اجتماعاتها بشكل منتظم.

 

وإزاء هذا الوضع، أوعز رؤساء دولهم إلى وزراء خارجية بلدان مجموعة الساحل الخمس ، ولا سيما تشاد والنيجر وموريتانيا ، للتشاور بهدف وضع رؤية في اتجاه تنشيط الأنشطة في الساحل.

 

وقال وزير الخارجية والتكامل الأفريقي والتشاديون المغتربون، محمد صالح النظيف، إنه على الرغم من الصعوبات على طول الطريق ، فلا تزال فكرة إنشاء الساحل الخمس ، من حيث الرؤية الاستراتيجية وكمُحفز للتآزر الإقليمي لثقافة الأعمال المشتركة.

 

وذكر وزير الخارجية التشادي محمد صالح النظيف، أن الرئاسة الحالية أصبحت مرنة لتشاد، وانتهاء ولاية القوة المشتركة منذ يوليو 2022 ، يعني أن الأمانة التنفيذية والهيئات ذات الصلة تكافح للعمل ، ناهيك عن الباقي، حسب قوله. 

 

أما من جهته الأمين التنفيذي لمجموعة الساحل الخمس، إريك يمداوغو تياري، في خطابه فقد أشار إلى أن هذا الاجتماع يهدف إلى تبادل الأفكار السياسية والبدء في تنشيط المنظمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *