مدينة جاسم تشتعل بمظاهرات غاضبة على النظام السوري

درعا – مروان مجيد الشيخ عيسى 

خرج العشرات من أبناء مدينة جاسم شمالي درعا في مظاهرة بعد صلاة الجمعة للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين

وذكر مصدر محلي في المدينة: إن المتظاهرين هتفوا بإسقاط النظام السوري ورفعوا لافتات تطالب بطرد الميليشيات الإيرانية والإفراج الفوري عن المعتقلين من سجون النظام.

وذكرت المصادر أن عناصر الأمن العسكري المتمركزة في المركز الثقافي أطلقت النار في محاولة منها لتفريق المظاهرة كما قامت بنصب مضاد طيران 14.5 على سطح بناء المركز وإطلاق النار في الهواء.

وكان قد خرج أمس العشرات من أبناء مدينة جاسم في ريف درعا الشمالي بمظاهرة طالبت بإسقاط النظام السوري وإطلاق سراح المعتقلين في سجونه.

ومن بين العبارات التي رفعها المتظاهرون، “لأجل المعتقلين سنخرج كل يوم”، “معتقلونا سر صمودنا وبقائنا، الحرية للمعتقلين”.

كما دعا المتظاهرون باقي مدن وبلدات محافظة درعا للخروج في مظاهرات شعبية نصرةً للمعتقلين، وللمطالبة بإيقاف الاعتقالات التعسفية التي تنفذها الأفرع الأمنية التابعة للنظام والميليشيات المرتبطة بإيران.

كما أكد المتحدث أنّ أبناء المدينة سيخرجون بمظاهرات تطالب بالمعتقلين بشكل متكرر ”حتى تتم الاستجابة لمطالبهم العادلة والمحقة”، مشيراً إلى أن الآلاف من أبناء درعا يقبعون في غياهب سجون النظام، معظمهم في عداد المختفين قسرياً.

جدير بالذكر أن مدينة الصنمين خرجت الخميس في احتجاجات مشابهة ورفعت لافتات طالبت من خلالها بإطلاق سراح المعتقلين في سجون النظام السوري ورفضاً للتمدد الإيراني في المنطقة.

وأظهرت مقاطع فيديو لنشطاء في المدينة برفع علم الثورة على مفرزة الأمن العسكري، تعبيرا منهم على رفض سلطة الأمن الواقع، والاستمرار في ثورة الكرامة والحرية حتى إسقاط النظام السوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *