الأمن الهولندي يلقي القبض على شقيقين بتهمة الإرهاب

هولندا – مروان مجيد الشيخ عيسى

وحدة النخبة في مديرية الأمن العام بالشرطة ألقت القبض على شقيقين سوريين للاشتباه في تورطهما في الإرهاب في مدينة “ليمبورغ” يوم الأربعاء، حسب ما ذكرت صحيفة “دي تيلغراف” الهولندية ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم الشرطة “اعتقال الرجلين الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و22 عاما”.

وأضاف “إن التحقيق يركز على ليمبورغ”، لكنه كما أشارت الصحيفة  لا يريد التعليق على سبب الشبهات. واستخدمت دائرة التدخلات الخاصة، وهي الوحدة التي تدخل حيز التنفيذ في حالة وجود تهديدات إرهابية واعتقال الأشخاص ممن يحتمل حملهم لأسلحة نارية، كما نقلت الصحيفة عن السكان المحليون أنهم سمعوا دوي أربع قنابل على الأقل.

وأكدت نقلا عن  الشرطة إلى أنه “تم استخدام وسائل لاقتحام المشتبه بهم أو إرباكهم”.

ويقول شهود عيان إن أعيرة نارية أطلقت حين بدأت المداهمة حوالي الساعة 10 مساء، وبحسب الصحيفة فإن المعتقلين إخوة في أوائل العشرينيات من العمر ومن أصول سورية.

ويقول السكان المحليون إن الشرطة المدججة بالسلاح أمرتهم بالبقاء في منازلهم أثناء العملية، فيما لا تريد.

عمدة المدينة “ماريون لورز” فان شتاين الرد وتصفها بأنها “حقًا مسألة تخص الشرطة”.

ووفقا للصحيفة فإن الشركة التي تؤجر المنزل المداهم، تقول إنها تنتظر البيانات الرسمية من الشرطة. “إذا كان ما نسمعه صحيحًا، فلدينا مشكلة. ثم يتم اتخاذ الإجراءات التي تنتهك عقد الإيجار وهذا له عواقب”، كما يقول المخرج “كاريل سميتسمانز ” من سكان الحي “نشعر بالدهشة والصدمة مثل الحي. لم نتلقّ أبدًا أي إشارات مقلقة بشأن هذه العائلة”.

حتى وقت متأخر من الليل، كان المحققون مشغولين بالتحقيق في منطقة Steinse في Nieuwdorp.

وفقا لسكان محليين، تم استخدام كلب بوليسي وطائرة بدون طيار في العملية.

بينما المشتبه بهم مازالوا رهن الاحتجاز ويتم استجوابهم. حسبما ختمت الصحيفة.

ويقول خبراء أن الكثير ممن يصفونهم بالعناصر الإرهابية فروا من سوريا باتجاه تركيا ومن بعدها إلى دول أوربا متخفين بين اللاجئين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *