استمرار الانهيار الاقتصادي في لبنان يزيد من مأساة اللبنانيين

لبنان – فريق التحرير 

 

شددت مصادر اقتصادية لبنانية على ان الانهيار السريع لليرة اللبنانية سبب صدمة للبنانيين في الأيام الأخيرة حيث تجاوز سعر صرف الدولار الواحد عتبة الـ46 ألف ليرة.

 

يأتي هذا وسط تنبؤات قاتمة لاسيما مع تصاعد الأزمة السياسية والفشل في انتخاب رئيس للجمهورية وتأليف حكومة والتعقيدات السياسية والاقتصادية.

 

كما ويترقب اللبنانيون بورصة الدولار والسقف الذي ستصل إليه طارحين علامات استفهام حول الأسباب التي أدت إلى هذا الصعود الكبير في سعر الصرف.

 

يذكر ان التوقعات السوقية كانت تندرج في إطار بعض التراجع أو بالحدّ الأدنى استقراراً في سعر صرف الدولار في السوق السوداء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *