الواقع الأردني يزداد سوءاً مع تصاعد اعمال العنف

الأردن – فريق التحرير

تسارعت التطورات في الشارع الأردني ما وصل بها الى استخدام العنف المفرط في بعض الأحيان على خلفية ازمة اقتصادية خانقة تعيشها البلاد وقرارات حكومية غير صائبة ولا تخدم الواقع المعيشي.

 

وشهدت محافظات في جنوب الأردن منذ مطلع الشهر الجاري إضرابات سلمية في الغالب بدأت بسائقي الشاحنات الذين انضمّ إليهم آخرون، وتطور الأمر إلى إغلاق الأسواق والمحلات التجارية في بعض المدن.

 

وعبر من جانبهم متابعون للشأن الأردني عن خشيتهم من ان تؤدي الأحداث لزعزعة استقرار دولة محورية في المنطقة الا انه بات من الضروري في مكان اجراء هيكلة اقتصادية وسياسية.

 

يذكر ان مديرية الأمن العام اشارت في أكثر من مناسبة الى ان أعمال الشغب تلك كانت تقوم بها مجموعة من المخربين والخارجين عن القانون في منطقة الحسينية في محافظة معان على خلفية مقتل العقيد عبد الرزاق الدلابيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *