تعزيزات أمنية وعسكرية يرسلها النظام السوري إلى السويداء

السويداء – مروان مجيد الشيخ عيسى

أفادت مصادر في دمشق، بأن قوات النظام دفعت ليلة أمس بتعزيزات أمنية باتجاه مدينة السويداء التي تشهد غليان شعبي بسبب إهمال النظام لمطالب المواطنين والتي تتمثل بتحسين الأوضاع المعيشية ومنحهم الحقوق السياسية.

ووفقاً للمصادر، فإن التعزيزات تألفت من 3 باصات محملة بالعناصر خرجت شعبة المخابرات العسكرية، وذلك بهدف منع تفاقم الوضع الأمني في مدينة السويداء.

وتأتي هذه التعزيزات على خلفية الدعوات التي وجهها الحراك السلمي قبل يومين للخروج باعتصام صامت اليوم للمطالبة بحقوق المواطنين المحقة والمشروعة.

وأشارت مصادر محلية ، بتاريخ 17 كانون الأول الجاري، إلى أن الحراك السلمي في السويداء دعا عبر بيان أهالي مدينة السويداء للاعتصام في ساحة الكرامة، للمطالبة بحقوقهم السياسية والاقتصادية والاجتماعية وجاء نص البيان كالتالي: “أيها السوريون، ندعوكم للمشاركة في الاعتصام الصامت يوم الاثنين 2022-12-19 من الساعة 12 إلى 1 ظهراً في مدينة السويداء “ساحة الكرامة” إجلالاً لتضحيات وخشوعاً أمام أرواح شهدائنا وإيماناً والتزامناً بالمطالب السياسية والاقتصادية والاجتماعية المحقة والمشروعة للشعب السوري، الدعوة مفتوحة لجميع أبناء الوطن ولكل أطياف المجتمع وقواه.

تأتي دعوات التظاهر في مدينة السويداء، في ظل احتقان شعبي غير مسبوق نتيجة استمرار تدهور الأوضاع المعيشية والاقتصادية، التي تشهدها عموم مناطق سيطرة النظام السوري.

فقد دعا ناشطون سوريون إلى استئناف الاحتجاجات في السويداء، بعد أسبوعين من احتجاجات شعبية، تظاهر فيها مئات الأشخاص بسبب سوء الوضع المعيشي، وتطورت الأحداث وقتها إلى اقتحام المتظاهرين مبنى المحافظة ورفع شعارات سياسية تطالب بإسقاط النظام السوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *