النظام السوري يقوم “بتوقيف” يوتيوبر عاد لحظن الوطن، كان سابقاً قد وصفه بـ “راعي الحريات”

دمشق – فريق التحرير

أوقفت شرطة النظام السوري اليوتيوبر “فايز كنفش” بتهمة نشر فيديوهات أثارت غضب الشارع السوري على الرغم من ظهور الموقوف سابقاً بمقطع مرئي يمتدح فيه النظام ويصفه بأنه “راعياً للحريات”

ونشرت وسائل إعلام محلية أمس أنّه جرى توقيف فايز كنفش بسبب نشره فيديوهات أثارت الجدل من عدة أيام وأغضبت الشارع السوري وتم توقيف كنفش في إدارة الأمن الجنائي فرع جرائم المعلوماتية وسيتم تقديمه إلى القضاء المختص على خلفية نشره مقطع فيديو تحت عنوان “قبّل قدم فتاة واحصل على أيفون ”

كنفش الذي تم ترحيله من ألمانيا نتيجة فيديوهات تحرض على العنف و خروجه من ألمانيا و ظهوره أيضاً عبر قنوات معارضة للنظام السوري يتحدث فيها عن ما جرى، حتى يعود، وفي ليلة و ضحاها إلى حظن النظام السوري ليكمل مسيرته التصويرية في المقالب و الفيديوهات الاجتماعية من قلب العاصمة دمشق بطريقة السخرية 

ما هي إلا ساعات لنشره فيديو (( موافق عليه من أصحابه الظاهرين في التصوير للعرض )) حتى تم استدعائه و توقيفه لدى فرع الجرائم المعلوماتية، 

وزارة داخلية النظام السوري علقت بدورها على أن وبعد التواصل مع المحامي العام بدمشق لمحتوى الفيديو المنتشر والذي تم اتخاذ الإجراءات بتوقيفه و استدعائه إلى الفرع ليقوم بتعهد بعدم نشر هكذا فيديوهات مرة أخرى و تحويله للقضاء لاتخاذ الإجراءات اللازمه بحقه ..

جدير ذكره أنّ كنفش هو أخ اليوتيوبر يوسف قباني من والدته والذي كان النظام قد اعتقله في العاصمة دمشق سابقاً على خلفية دعاوى قضائية بتهمة إذلال الناس مقابل أموال قليلة وظهر فايز كنفش حينها وقال إن الاعتقال غير مبرر وأن شقيقه لم يكن في نيته إزعاج الناس أو إذلالهم ونوه إلى أن سلطات النظام ستفرج قريباً عنه لأنه لم يرتكب أي جرم وظهر في مقطع مرئي يمتدح النظام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *