حجاب والمسلط يبحثون التطورات السياسية والميدانية السورية في قطر

بحث رئيس “الائتلاف الوطني السوري” المعارض سالم المسلط، التطورات الميدانية والسياسية في سوريا، خلال لقاءين بالعاصمة القطرية، مع كل من رئيس الوزراء السوري المنشق عن النظام رياض حجاب، والرئيس الأسبق للائتلاف معاذ الخطيب.

 

وقال المسلط عبر “تويتر”، إن اللقاء مع حجاب كان “مثمراً وإيجابياً”، وأضاف: “أكدنا ضرورة تنسيق الجهود لخدمة قضيتنا وإنهاء مأساة الشعب السوري وتحقيق تطلعاته وأهدافه”.

 

وفي تغريدة منفصلة، أشار المسلط إلى أنه التقى الخطيب في الدوحة، وتابع: “أكدنا ضرورة العمل المشترك وتوحيد الرؤى والجهود لمواجهة التحديات الراهنة وتخليص الشعب السوري من النظام المجرم”.

 

وأمس، رد رئيس الائتلاف على تصريحات نسبتها وسائل إعلام إيرانية، لمبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا غير بيدرسن، خلال زيارته إلى طهران، قال فيها إن الوضع “مستقر” في سوريا، وإن أياً من الجماعات والأطراف السياسية “لا تتحدث عن تغيير النظام”.

 

وأكد المسلط أنه “لا حل في سوريا بوجود النظام المجرم”، وأن “مطلب الشعب السوري هو إسقاط هذا النظام ومحاسبة كل مجرميه”، مشيراً إلى أن هذا “الموقف الثابت والمعلن للائتلاف الوطني السوري، وأي تصريحات تحاول تمييع الأمر أو الإيحاء بخلاف هذا الموقف فهي مردودة ومرفوضة قطعاً”.

 

بدوره، طالب الناطق باسم “هيئة التفاوض السورية” المعارضة يحيى العريضي، بيدرسن بالاستقالة، إن كان يعتقد ذلك، أو بسحب هذا التصريح إن كان حقيقياً، أو تصحيح ما يُنشر.

 

تحرير: حلا مشوح 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.