“مافرقه كوكب الأرض قد يجمعه كوكب المريخ البحث عن علامات حياة بين أوربا وروسيا في الفضاء”

حيث أعلنت وكالة الفضاء الأوروبية، أنها تجري محادثات مع وكالة الفضاء الروسية (روسكوزموس) بشأن مهمة المركبة الجوالة إكسومارس للبحث عن علامات وجود حياة على سطح المريخ.

 

وكان قد أكد المكتب الصحفي لكالة الفضاء الأوروبية المحادثات في بيان أرسل عبر البريد الإلكتروني، لكنه لم يشر إلى النتيجة.

 

وأوضحت الوكالة الأوروبية أن تحديثا قد يصدر في أعقاب اجتماع مجلس وكالة الفضاء الأوروبي المزمع، الأربعاء.

 

حيث أن الوكالة قالت في آذار/ مارس إنها ستعلق التعاون مع روسكوزموس بشأن برنامجهما المشترك إكسومارس في أعقاب العملية العسكرية الروسية ضد أوكرانيا وبعد أن قام الغرب بفرض عقوبات على موسكو.

 

وكان رئيس روسكوزموس دميتري روغوزين قد قال لوكالة تاس الروسية للأنباء في مطلع هذا الأسبوع إن وكالة الفضاء الأوروبية ستتشاور مع أعضائها بعد المحادثات، لكنه أضاف أن فرص استئناف التعاون منخفضة.

 

ونقلت تاس عن روغوزين قوله إن فرص الحصول على رد إيجابي من أعضاء وكالة الفضاء الأوروبية تبلغ 7-8%.

 

كان روغوزين قال في نيسان / أبريل الماضي إن استئناف مشروعات الفضاء المشتركة لن يكون ممكنا إلا بعد رفع العقوبات الغربية عن موسكو.

 

 روسيا هي الأخرى تتشارك مع الغرب في محطة الفضاء الدولية، وهي أكبر جسم صناعي في الفضاء.

وقالت وكالة الفضاء الأوروبية في أيار/ مايو إنها لا تتوقع أن توقف روسيا التشغيل المشترك للمحطة.

إعداد: دريمس الأحمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.