طالبان تفرج عن مهندس أميركي مقابل إطلاق سراح قيادي بالحركة

دولي – فريق التحرير

 

قال متحدث باسم طالبان، إن الولايات المتحدة أفرجت عن القيادي الكبير في الحركة بشير نورزاي بعد احتجازه على مدى عقود، وأضاف أنه وصل إلى كابل، الاثنين.

 

تأتي الصفقة مقابل الإفراج عن مهندس أميركي محتجز لدى الحركة. وحسب موقع الشرق، نورزاي كان من بين آخر المعتقلين الأفغان في معتقل غوانتانامو.

وذكر محمد نعيم، وهو متحدث باسم طالبان في تغريدة على تويتر: “أُطلق سراح حاجي بشير بعد سجنه على مدى عقدين، ووصل إلى كابل اليوم الاثنين”.

 

واعتقل بشير نورزاي، وهو زعيم قبلي أفغاني، في عام 2005، ووجهت إليه تهمة تهريب ما قيمته 50 مليون دولار من الهيروين إلى الولايات المتحدة.

 

ونفى محامي نورزاي في وقت لاحق كون موكله تاجر مخدرات، وطالب بضرورة إسقاط التهم لأن مسؤولي الحكومة الأميركية خدعوه ليعتقد أنه لن يتم القبض عليه.

 

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.