شكري: مصر لن تدخر جهدا لمواجهة تغير المناخ

مصر – فريق التحرير 

 

أكد رئيس مؤتمر قمة المناخ وزير الخارجية المصري سامح شكري، الأحد، خلال كلمته في الجلسة الافتتاحية، أن مصر لن تدخر جهدا في قيادة العمل الدولي لمواجهة تغير المناخ.

 

وأضاف: “نتطلع لأن تكون قمة المناخ نقطة فارقة في العمل الجماعي متعدد الأطراف. قمة المناخ (كوب 27) ستوفر أفضل الظروف لمواجهة تغير المناخ”.

 

وأوضح أن “النمط الذي سارت عليه البشرية منذ بدء الثورة الصناعية حتى يومنا هذا لم يعد قابلا للاستدامة”.

 

وتابع: “سيخسر الجميع إذا اعتقد فريق أنه يمكنه تحقيق مكاسب على حساب فريق آخر فيما يتعلق بالمناخ”.      

 

وقال شكري: “سنستكمل المسار لتنفيذ الأهداف التي تم التوافق عليها في قمة (كوب 26) في غلاسكو العام الماضي”.

تغريدة السيسي

 

من جانبه، أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في تدوينة له على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: “بكل فخر واعتزاز وتشرف بالمسؤولیة. أتطلع لافتتاح فعاليات الدورة الـ27 من مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة بمدينة شرم الشيخ (كوب 27) الإطارية حول تغير المناخ”.

 

وأوضح أن “الدورة الحالية من قمة المناخ تأتي في توقيت حساس للغایة، يتعرض فيه عالمنا لأخطار وجودیة وتحدیات غیر مسبوقة، تؤثر على بقاء كوكبنا ذاته وقدرتنا على المعیشة علیه”.

 

وتابع: “لا شك أن ھذه الأخطار وتلك التحدیات تستلزم تحركا سريعا من كافة الدول لوضع خريطة طریق للإنقاذ، تحمي العالم من تأثیرات التغیرات المناخیة”.

 

وبيّن أن مصر “تتطلع لخروج المؤتمر من مرحلة الوعود إلى مرحلة التنفیذ بإجراءات ملموسة على الأرض، تبني على ما سبق، لا سیما مخرجات قمة غلاسغو واتفاق باریس”.

 

انطلاق قمة “كوب 27”

 

وانطلقت فعاليات قمة الأمم المتحدة للمناخ “كوب 27″، والتي تستمر لمدة أسبوعين، يوم الأحد، في مدينة شرم الشيخ المصرية، بعد تسليم بريطانيا رئاسة الدورة السابعة والعشرين من قمة المناخ إلى مصر.

 

وعملت الحكومة المصرية على تزيين مدينة شرم الشيخ حيث مقر انعقاد فعاليات قمة الأمم المتحدة للمناخ “كوب 27″، باللون الأخضر استعدادا لاستقبال 40 ألف مشارك سجلوا لحضور الحدث، وفق البيانات الرسمية.

 

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *