تقرير صحفي غربي : الوضع السوري لا يزال هشا والاستقرار حلم بعيد المنال

 

قال رئيس تحرير صحيفة “لاكروا” الفرنسية، جان كريستوف بلوكين، في مقال.
إن سكان سوريا الذين يواجهون ظروفاً معيشية كارثية، نصفهم منفي أو مشرد، و80% منهم تحت خط الفقر، إضافة إلى أنهم “مشتتون بين حكم الأكراد في الشمال الشرقي وجهاديي هيئة تحرير الشام في الشمال الغربي”، حسب تعبيره.

و أن نظام بشار الأسد يحكم ثلثي الأراضي السورية “بطريقة عشوائية”، لكنه يتنازل عن جزء من السيطرة لمليشيات موالية لإيران، بينما لا يزال تنظيم “داعش” ينفذ بضع غارات في الصحراء.

واعتبر بلوكين أن سوريا تعيش في “هدوء مؤقت مضطرب”، “تحفظه توازنات بين القوى المسلحة تحت رعاية قوى خارجية تهيمن عليها روسيا”.

ورأت الصحيفة أن الوضع الحالي في سوريا لا يزال هشاً، وأن السلام والاستقرار “حلم بعيد المنال”.
وكالات

تحرير: حلا مشوح

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.