تأرجح عضوية النظام السوري في الجامعة العربية وتناغم جزائري روسي من خلالها

سوريا – فريق التحرير 

نفت مصادر مطلعة، صحة الأنباء التي تحدثت عن اتفاق على إلغاء تعليق عضوية النظام السوري في جامعة الدول العربية.

 

ونقل موقع “أورينت” عن مصادر (لم يسمها)، أن فرصة نجاح المساعي الجزائرية لإعادة النظام إلى الجامعة قليلة، مشككة بحديث وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، عن الأجواء الإيجابية حول علاقة النظام السوري بمحيطه العربي.

 

وأكدت المصادر أن مواقف بعض الدول العربية الرافضة لإعادة النظام إلى الجامعة، ما زالت صلبة، ومنها السعودية وقطر.

 

وأرجعت المصادر، الإصرار الجزائري على مشاركة النظام في القمة العربية المقبلة إلى حسابات عديدة، أبرزها محاولة التناغم مع روسيا.

 

بالمقابل، رأى أستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية أسامة بوشماخ، أن الجزائر تعتقد أن الوقت حان لعودة النظام إلى الصف العربي، لافتاً إلى حاجة الدول العربية لمشروع عربي يواجه المشاريع الإقليمية، بما فيها الإيرانية والإسرائيلية والتركية.

 

وأشار بوشماخ إلى أن قمة طهران التي عقدت مؤخراً، ناقشت الملف السوري وسط غياب للأطراف العربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *