المغرب مستمر في تأهيل قطاع التسليح محلياً بالتعاون مع إسرائيل وامريكيا

المغرب – فريق التحرير

كشفت مصادر دبلوماسية ان المغرب مستمرٌ في تأهيل بنيته التحتية لاستقبال الطائرات الحربية الأمريكية؛ ويشمل الورش تصميم المنشآت والبنى التحتية الداعمة، بما فيها تلك الخاصة بمحاكاة الطيران وتأمينه.

 

هذا ودخل المغرب مرحلة التصنيع المحلي للمعدات العسكرية، لاسيما مع إعلان شركاء الرباط، أمريكا وإسرائيل، عن رغبتهم في مد يد العون للخبرة المغربية.

 

ويعمل المغرب على تأهيل طائرات إف 16” و”أباتشي، بالإضافة إلى ورش صناعة الطائرات المسيرة، وتأهيل طائرات “كنادير” المتخصصة في إطفاء الحرائق.

 

ومن المتوقع ان يكون المغرب مطالبا بتأهيل نظام حجز الطائرات، وأنظمة الأمن الإلكترونية المرتبطة بها، لتشمل الفحص الأمني، خاصة في ظل اهتمام المملكة بورش تأهيل القوات الملكية الجوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *