“الكونغرس يعلن الموافقة على بيع معدات عسكرية بقيمة 120 مليون دولار لـ تايوان والصين تطلب إلغاء العملية”

أعلنت الخارجية الأميركية، الكونغرس، الموافقة على بيع قطع غيار ومعدات للسفن العسكرية، بقيمة 120 مليون دولار، إلى تايوان، وجاء رد وزارة الدفاع التايوانية أن تطبيق الاتفاق سيقرر خلال شهر.

 

وجاء رد الوزارة الخارجية الصينية، تشاو ليجيان ،على وجوب إلغاء الصفقة.

حيث انتقدت بكين، زعيم المعارضة في تايوان، إريك تشو، الذي ألقى كلمة في “معهد بروكينجز”، أثناء زيارة لواشنطن، قال فيها “أخطأ بعض الناس في تسميتنا، وتقول وسائل إعلام إننا حزب مؤيد للصين، وهذا خطأ تماما، نحن حزب مؤيد للولايات المتحدة إلى الأبد”.

 

وأضاف أن تايوان بحاجة إلى دفاعات قوية “إذا كنت تريد السلام، عليك أن تستعد للحرب ، الدفاع عن النفس هو الرقم واحد من أجل السلام والاستقرار”.

 

وكرر تشو دعم الحزب للانخراط مع الصين، من أجل ضمان الاستقرار، علما أنها تعتبر تايوان جزءا لا يتجزأ من أراضيها وتلوح باستعادتها، ولو بالقوة إذا لزم الأمر.

إعداد: دريمس الأحمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.