السلطات اللبنانية تعمل على عدة أصعدة لتحريك ملف إعادة اللاجئين و لا تزال المفوضية غير متجاوبة بملف العودة

لبنان – فريق التحرير

أكد مصدر رسمي لبناني، أن السلطات اللبنانية تعمل على خمسة أصعدة، لتحريك ملف إعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، أمنياً ودبلوماسياً ومن خلال التنسيق مع النظام السوري، والتصدي لـ”خطط دمج” اللاجئين في المجتمع اللبناني.

 

وقال المصدر لصحيفة “الشرق الأوسط”، اليوم الثلاثاء، إن هناك “خلافاً” مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين حول مقاربة ملف عودة السوريين، وانكفاء على معالجة المشكلات معها.

 

وأضاف المصدر أن المفوضية لم تعط الجهات الرسمية المعنية، البيانات والمعلومات التي بحوزتها بخصوص اللاجئين السوريين، كما أنها لا تزال غير متجاوبة بملف العودة.

 

وكان وزير المهجرين اللبناني عصام شرف الدين، قد زار دمشق أمس، والتقى مسؤولين في حكومة النظام السوري، بينهم وزير الداخلية محمد الرحمون، الذي أشار إلى أن حكومة النظام قدمت جميع التسهيلات اللازمة لتأمين عودة اللاجئين إلى سوريا، بما فيها السماح بدخولهم بجوازات سفر منتهية الصلاحية أو أي وثيقة تثبت هويتهم، والسماح بدخول الأطفال المولودين خارج القطر رفقة ذويهم بموجب شهادة ميلاد مصدقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.