يوتيوبر سوري يختلس مليون يورو وجاري البحث عنه

ألمانيا – مروان مجيد الشيخ عيسى 

ذكرت صحيفة (بيلد) الألمانية أن المدعي العام في برلين أمر بتفتيش 57 شقة ومكتباً في عدة ولايات اتحادية، 37 منها في برلين والبقية في براندنبورغ وساكسونيا وبافاريا وبادن فورتمبيرغ ونورد راين فيستفالن.

وبحسب الصحيفة فإن اليوتيوبر السوري فايز كنفش، الذي وصفته بـ “السلفي”، متهم بالحصول على أكثر من مليون يورو من خلال التحايل على قانون منح المساعدات للشركات في أثناء جائحة كورونا، عبر تقديم معلومات كاذبة عن طريق أشخاص يعملون لصالحه”.

اليوتيوبر فايز كنفش الذي هرب إلى سوريا قبل أكثر من عام، قبضت عليه قوات النظام السوري في أيلول الفائت، بتهمة “النشر دون ترخيص والإساءة بشكل غير مباشر لبعض المواطنين والرأي العام”، وذلك بعد نشره مقالب عبر قناته في يوتيوب، اعتبرت مهينة

صحيفة “تاغس شبيغل” الألمانية قالت إن الشرطة في برلين ألقت القبض على شاب يبلغ من العمر 24 عاماً يحمل الجنسية الألمانية، يعمل لصالح كنفش، ويقال إنه وحده مسؤول عن سبعة أعمال احتيال وسرقة ما مجموعه 100 ألف يورو من مساعدات كورونا. ونقلت عن المحامي إحسان خزعلي، الذي يدافع عن أحد المتهمين، قوله، إن “الأشخاص الذين عملوا لصالح كنفش حصلوا على عمولة صغيرة”.

وبحسب الصحيفة فإن النيابة العامة تحقق مع أكثر من 70 مشتبهاً، استخدم كنفش بياناتهم الشخصية والضريبية، وقام بتسجيل مصالح تجارية وهمية بأسمائهم بهدف الحصول على معونات خلال جائحة كورونا، حيث اعتمدت حينذاك الحكومة الألمانية قانوناً لمساعدة أصحاب المنشآت التجارية التي تضررت من الإغلاق الذي فرض للحد من انتشار الجائحة. وحصل على مليون يورو عبر التحايل على بنك الاستثمار IBB)) في مدينة برلين. 

وسبق أن حققت الشرطة الألمانية مع الشاب البالغ من العمر 25 عاماً، بتهمة التحريض على الكراهية وعلى ارتكاب الجرائم وتهديد السلم العام، بعد نشره تسجيلاً مصوراً في تشرين الثاني 2020، في أحد أحياء العاصمة برلين ظهر فيه مرتدياً زي شيخ عربي وهو يجلد شخصاً يرتدي قناعاً لصورة الرئيس الفرنسي (إيمانويل ماكرون).

وفي آذار الماضي نشر كنفش تسجيلات مصورة قالت النيابة العامة الألمانية إنها تحريضية، حيث ظهر في أحدها وهو يطارد شاباً يرتدي زي الشرطة الألمانية وبيده سلاح غير حقيقي، ويظهر في ختام المقطع تغلّبه على الشرطي وانتزاع معدّاته.

كما يُتهم اليوتيوبر السوري بالتحايل على نظام المساعدات الاجتماعية. وفي تموز 2021 عاد إلى دمشق واحتفل في فيديو نشره عبر قناته في يوتيوب بمناسبة وصول قناته إلى مليون متابع، وكتب: “من برلين إلى دمشق (بعد غياب دام سبع سنوات) بكيت دموع الفرح”.

وتقول صحيفة “تاغس شبيغل” إن “السلطات الألمانية تحقق فيما إذا كان كنفش قد نقل الأموال التي تزيد عن مليون يورو إلى دمشق، وحتى لا يوجد أي دليل على أنه يمول جماعات متطرفة بأموال المساعدات التي اختلسها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *