العبائة العربية موروث الأجداد ورمزية وتراث

منوع – مروان مجيد الشيخ عيسى 

تعريفها هي عبارة عن زي عربي أصيل قديم يرمز للأصالة والموروث العربي ويرتديها العرب بشكل عام منذ ألاف السنين في عصور ما قبل الإسلام وعرب الجاهلية وحتى قبل ذالك التاريخ والمكتوب واضح من العنوان إسمها العبائة العربية ونسبة الى العرب وهيا عامة وليست خاصة في أشخاص محددين نسبة للعرب كما نسبة الخيول العربية الأصيلة للعرب وكل عربي مخول يرتديها وهي تعتبر حالها حال العقال والشماغ أرتدائهما ليس عيب؟ بالعكس اللي يرتديها ويعرف معناها هذا رجل عاقل وحكيم ويطلق عليه لباس عبائة انما العيب ان تدعي القاب ليست لك لأن الألقاب هيا الخاصة في أشخاص محددين في القبيلة وبالنسبة للشيخ حتى لو لبس( عجم ) او لبس فرنجي فهو شيخ العبائة ما تشيخ أحد والمشيخة هي مبايعة ابناء العشيرة لشيخ العشيرة أو مبايعة أبناء القبيلة لشيخ القبيلة.

نلاحظ الكثير يدعي المشيخة ويكتب عن نفسه شيخ والبعض يصلح حساب مكتوب الشيخ فلان بن فلان ويقيم الولائم ويطبق الشيلات ويستدعي بعض الشعار تقصد عليه بين العربان قال الشيخ فلان وعمل الشيخ فلان 

– ونلاحظ ايضا الكثير من إبناء القبائل وأبناء حمولة طيبة ومن بيوت مشيخة لا يعرفون معنى العبائة حيث كل تفكيرهم بأن أي شخص يرتدي عبائة يجب أن نطلق عليه شيخ هذا مفهوم خاطئ.

فالمشيخة لا تأتي بخطاب وختم بالواسطة والميانة بل المشيخة هي مبايعة أبناء العشيرة لشخص معين وكذالك على مستوى القبيلة تكون مبايعة أبناء القبيلة لشيخ مشايخ القبيلة وهذا عرف قبلي متوارث كابر عن كابر بالأخص لدى عرب الجزيرة منذ اكثر من ٤٥٠ عاما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *