النظام السوري.. اغتيالات واعتقالات تعسفية

تواصل ميليشيا النظام السوري عمليات الاعتقال المتكررة بمناطق مختلفة من العاصمة وأريافها فالميليشيا نفذت عملية دهم لأحد منازل حي مساكن برزة بدمشق واعتقلت شخصين على الأقل رجل وزوجته بعد ساعات على عودتهما إلى سوريا.
فعملية المداهمة التي نفذها الأمن السياسي طالت منزل أقارب المعتقلين بالقرب من دوار الطاهي وسط الحي فالزوجان كانا يقيمان في لبنان لمدة خمس سنوات قبل عودتهما إلى مناطق سيطرة ميليشيا النظام السوري
وفي السياق ميليشيا الفرقة الرابعة اعتقلت أمس أحد عناصرها من أصحاب التسويات في منطقة وادي بردى ولأسباب مجهولة وأوضح أن عملية الاعتقال تمثلت بمداهمة منزل العنصر وتبعها عملية البحث عن أسلحة وذخائر وأشياء أخرى في المنزل.
أما في حوران شهدت المنطقة سلسلة اغتيالات خلال الساعات الـ ٢٤ الماضية وطالت عدداً من الأشخاص حيث ذكرت مصادر محلية أن العنصر في ميليشيا النظام السوري خالد خلف المحمد قتل برصاص مسلحين مجهولين يوم أمس على الطريق الواصل بين بلدتي قرقس والقصيبة بريف القنيطرة.
كما قتل المدعو أيمن أحمد الحلقي برصاص مجهولين في منطقة المزيرعة بالقرب من قرية العالية بريف درعا الشمالي وينحدر من مدينة جاسم ويعمل لمصلحة ميليشيا الأمن العسكري إضافة لمقتل المدعو نضال سيف الدين الحلقي الملقب بأبو شيراز وأيضاً برصاص مسلحين مجهولين على الطريق الواصل بين مدينة جاسم وبلدة نمر بريف درعا.
كما قتل كلا من أحمد قاسم الغزاوي المعروف ببالوز والمدعو ميسم ناصر أبو العلايا وذلك برصاص مسلحين مجهولين خلال الليلة الماضية في حي البحار وسط درعا البلد وبحسب الشبكات المحلية فإن الشابين يعملان في تجارة وترويج المخدرات في درعا ويعيش السوريون مآس كبيرة وكثيرة بين التهجير والجوع الاعتقال التعسفي والموت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.