عباس النوري يتجاوز الخطوط الحمراء ويهاجم بشار الأسد

تجاوز الفنان السوري الموالي عباس النوري الخطوط الحمراء وهاجـ.ـم نظام الأسد بشكل غير مباشر.
كما هاجـ.ـم النوري في لقاء إذاعي رصدته الوسيلة حزب البعث وتمسكه بالسلطة وتفرده بكل القرارات وفشله في إدارة البلاد.
وأوضح أن الفرق شاسع بموضوع الحريات بين سوريا ودول الخليج والعرب مؤكداً أنها متأخرة على صعيد الحريات عن تلك الدول.
وأشار النوري إلى أن سوريا كانت بلد الديمقراطية متعجباً من ترويج أكذوبة أن الشعب السوري غير مؤهل لممارسة الحريات.
واستغرب النوري إلغاء شيء من التاريخ ومنع تدريسه أو ذكره بالمناهج لمجرد أنه يخالف توجه النظام السوري.
ولفت النوري إلى أن النظام السوري لم يعترف يوماً بأخطائه وهو لم يكن على حق ولا يريد أن يشغل نفسه به.
وتناول موضوع فرار رفعت الأسد ونهبه أموال البنك المركزي بضوء أخضر من حافظ الأسد.
وأضاف: “في ناس أخدت كل ما بالبنك المركزي ومشيت والعالم ساكت علماً أنو عندنا محامين ورجال قانون ومحد استرجى يرفع دعوى”.
واعتبر النوري أن الخيانات في سوريا وصلت إلى مستويات عالية ولم يتحرك أحد لوقفها ومحاسبتها.
واستهزأ النوري من نظام البعث وتبجح بالحديث عن تحرير فلسطين والصلاة بالقدس.
وتابع النوري: المواطن صارلو من عام 1963 عم يسمع عن تحرير فلسطين والصلاة بالقدس.
وذكر النوري بأنه بات مستوى الدخل بالمناطق الفلسطينية المحـ.ـتلة عشرة أضعاف ما هو عليه الحال في سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.