محمد السادس وغوتيريش يتباحثان بالرباط حول قضية الصحراء

الرباط – ابراهيم بخيت بشير

– استقبل العاهل المغربي الملك محمد السادس اليوم بالقصر الملكي في الرباط، الأمين العام للأمم المتحدة أنتونيو غوتيريش، الذي شارك منذ يومين في أعمال المنتدى العالمي التاسع لتحالف الأمم المتحدة للحضارات بمدينة فاس.

 

وبحسب بلاغ صادر عن الديوان الملكي المغربي نشرته وكالة الأنباء الرسمية المغربية، فإن غوتيريش والملك محمدا السادس بحثا قضية الصحراء الغربية “على ضوء القرار 2654 الذي صادق عليه مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في 27 اكتوبر 2022”.

 

وأوضح البلاغ أن العاهل المغربي جدد “التأكيد على الموقف الثابت للمغرب لتسوية هذا النزاع الإقليمي على أساس مبادرة الحكم الذاتي في إطار السيادة والوحدة الترابية للمملكة”.

 

كما جدد ملك المغرب يضيف البلاغ “دعم المملكة لجهود الأمين العام ومبعوثه الشخصي ستافان دي ميستورا من أجل قيادة المسلسل السياسي، وكذا لبعثة المينورسو لمراقبة وقف إطلاق النار”.

 

وخلال استقباله من طرف العاهل المغربي، أشاد الأمين العام الأممي ب”اعتماد إعلان قوي يحث على الالتزام، وضروري أكثر من أي وقت مضى في سياق دولي مضطرب” في إشارة لإعلان فاس المنبثق عن أعمال المنتدى العالمي لتحالف الأمم المتحدة للحضارات.

 

ونوه غوتيريش ب”المساهمة البناءة والثابتة للمملكة من أجل حفظ السلام وتوطيده، وتعزيز الاستقرار والنهوض بالتنمية وخاصة في القارة الإفريقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *