بوتن يهدد بضربات جديدة في حال قيام الغرب بتسليم صواريخ بعيدة المدى إلى أوكرانيا

هدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بأن موسكو ستضرب أهدافا جديدة في حال سلم الغرب صواريخ بعيدة المدى إلى أوكرانيا، مشيرا إلى أن تسليم الأسلحة إلى كييف يهدف إلى “إطالة النزاع”.

تصريحات بوتين تأتي في وقت أعلن فيه الرئيس الأميركي جو بايدن، عزم بلاده تزويد أوكرانيا بأنظمة صاروخية متقدمة لإصابة أهداف أساسية ومواجهة المدفعية الروسية، بعد أكثر من 3 أشهر على بدء العملية العسكرية الروسية ضد أوكرانيا.

وقبل أيام رجح مسؤول في البيت الأبيض أن تكون تلك الأسلحة راجمات صواريخ من طراز “هيمارس” عالية الحركة، إذ تستخدم كل من أوكرانيا روسيا راجمة الصواريخ المتعددة، وهو نوع من المدفعية الصاروخية غير الموجه، إلا أن نظام “هيمارس” لديه مدى ودقة متفوقان.

كما وأفاد التلفزيون الأوكراني، بأن صاروخا روسيا من نوع “كاليبر” أطلق على كييف صباح الأحد وحلق على ارتفاع منخفض للغاية فوق محطة الطاقة النووية جنوبي البلاد.

ونقلت مصادرعن الشركة الوطنية للطاقة النووية قولها، إن “حطام صاروخ صغير لو اصطدم بوحدة طاقة عاملة، لتسبب في كارثة نووية وتسرب إشعاعي”.

وكانت وكالة الأنباء الأوكرانية نقلت عن هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة، قولها إن القوات الروسية تعمل على “تلغيم ضفاف نهر اينجوليتس، لعرقلة أي تقدم محتمل للقوات الأوكرانية في جنوب نهر بوه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.