اداناتٌ دولية لممارسات الحوثيين في اليمن بعد انتهاء الهدنة الإنسانية

اليمن – فريق التحرير 

ادان مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان فولكر تورك ميليشيا الحوثي بسبب ارتكابها لجرائم حرب عبر هجماتٍ لقناصة وعمليات قصف تصاعدت منذ انتهاء اتفاق السلام الشهر الماضي.

 

هذا وتم التحقق من ثلاث وقائع قصف في مناطق تسيطر عليها الحكومة، أسفرت عن مقتل طفلٍ ورجل وإصابة آخرين، بالإضافة إلى ثلاث وقائع إطلاق نار من قناصة مسؤولة عنها بشكلٍ مباشر ميليشيا الحوثي.

 

ونقل المتحدث باسم المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان جيريمي لورانس عن قلقهم البالغ إزاء أمن وسلامة المدنيين اليمنيين نتيجة لانتهاكات الميليشيات الحوثية المدعومة من النظام الإيراني.

 

يذكر ان الأطراف الدولية فشلت في تمديد الهدنة الإنسانية في اليمن والذي توسطت فيها الأمم المتحدة مما بدد آمال بعض اليمنيين في إبرام اتفاق أوسع من شأنه إطالة أمد الهدوء النسبي في البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *