وزير الخارجية العراقي يعلن عن إعادة ٤٠٠٠ مهاجر عراقي حوصروا على حدود بيلاروسيا

أكد وزير الخارجية العراقية فؤاد حسين انه تمت إعادة اربعة آلاف مواطن عراقي كانوا قد حوصروا على الحدود البيلاروسية البولندية

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده وزير الخارجية العراقي مع نظيره الليتواني، غابريليوس لاندسبيرغيس، اليوم الأحد.

واستقبل حسين وزير خارجية ليتوانيا في بغداد، اليوم، وبحث مع نظيره الليتواني العلاقات الثنائية بين البلدين، وملف هجرة العراقيين الى القارة الأوروبية.

حسين قال في المؤتمر الصحفي إنه “وصلنا إلى تعزيز العلاقات الدبلوماسية العراقيّة- الليتوانية وتطويرها”.

من جانبه أشاد وزير الخارجيّة الليتواني غابريليوس لاندسبيرغيس بدور الحكومة العراقية في التعامل مع أزمة المهاجرين، مؤكداً أن “الحكومة العراقيّة أول من أوقفت الرحلات إلى بيلاروسيا”.

وذكر لاندسبيرغيس أنه سيكون لبلده ليتوانيا تعاون بمختلف المجالات مع العراق.

وشهد العراق زيارات رسمية عديدة لقادة ودبلوماسيين دوليين، خصوصاً بعد إعلان الحكومة العراقية برئاسة مصطفى الكاظمي اتباع سياسية خارجية جديدة، تهدف الى الانفتاح على العالم وإعادة دور العراق ومكانته الدولية والإقليمية، وانهاء استغلال البلد ساحة للصراعات الإقليمية.

وأجرى رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي ووزير الخارجية فؤاد حسين ومسؤولون دبلوماسيون خلال العام الماضي اتصالات وزيارات مختلفة الى عواصم مختلفة بهدف التباحث في ملفات تحظى باهتمام مشترك في مقدمتها التعاون الاقتصادي وحلّ مشكلة هجرة العراقيين بطريقة “غير شرعية” الى الخارج.

 

إعداد: نالين عجو

تحرير: أسامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.