وتستمر اليونان في اعتداءاتها على المهاجرين

اليونان – مروان مجيد الشيخ عيسى 

عشرات المهاجرين غير النظاميين من جنسيات مختلفة أغلبهم سوريين ، تعرضوا للاعتداء بالضرب من قبل جنود يونانيين، عقب القبض عليهم، ثم أعادوهم بشكل قسري إلى تركيا قد قدموا لهم مياه اكتشف أنها مسمومة مما سبب حالات تسمم وهم في حالة حرجة في أحد المشافي التركية.

وأوضحت الوكالة نقلا عن مصادر أمنية، ان قوات حرس الحدود التركية ضبطت 30 مهاجرا غير نظامي أثناء دوريات في منطقة إيبصالا بولاية أدرنة المحاذية للحدود اليونانية.

وأضافت المصادر أن قوات حرس الحدود نقلت المهاجرين إلى دائرة الهجرة في ولاية أدرنة، بعد إجراء الفحوصات الطبية عليهم، حيث تبين أن بعضهم مصابون بجروح وتسمم.

وتعرض المهاجرون لسوء معاملة من قبل الجنود اليونانيين ، حيث تم حبسهم في منزل لمدة يومين وضربهم بالأسلحة دون تقديم أي طعام او ماء، ثم ألقوا بهم في نهر على الحدود بين تركيا واليونان، ما أجبر المهاجرين إلى تسليم أنفسهم لحرس الحدود التركي، بحسب مانقلت الوكالة عن بعض المهاجرين.

وتمر العلاقات بين اليونان وتركيا بمرحلة توتر بسبب ملف الهجرة، حيث تطالب حكومة اليونان تركيا بوقف الابتزاز بملف المهاجرين، عقب تهديدات الجانب التركي بفتح الأبواب إلى أوروبا أمام المهاجرين، في حين تنتقد أنقرة طريقة تعاطي اليونان مع ملف اللاجئين  وطردهم بشكل مخالف للقانون الدولي.

وشددت السلطات اليونانية سياستها تجاه طالبي اللجوء للحد من تدفق اللاجئين، حيث اعلنت وزارة الهجرة عن ارتفاع أعداد المهاجرين الذين يصلون إلى سواحل اليونان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.