هجوم بسياره مفخخه على سجن الصناعة بالحسكة الذي يضم قيادات التنظيم

سجن الصناعة الحاوي على سجناء تنظيم الدولة “د ا ع ش” تعرض لهجوم يرجح انه لتنظيم الدولة “د ا ع ش”، حيث قامت الاخيرة بتفجير ثلاث مفخخات أدت إلى احتراق خزانات سادكوب تلاه اشتباكات نارية متقطعة لتزداد حدتها.

قام عناصر تنظيم الدولة “د ا ع ش” بعصيان داخل سجن الصناعة في حي غويران شرقي وقاموا بحرق ملائات الاسرة وتواردت أنباء عن إصابة مسؤول السجن “جمال كوباني” وقتلى وجرحي في صفوف حراس السجن. وسماع اصوات سيارات اسعاف لمكان التفجير.

ثم عقبه خروج الطيران المروحي والحربي ورمي قنابل مضيئة على سماء غويران قادمة.

ومحاولة عناصر خلايا “د ا ع ش” التسلل لداخل السجن

وانباء تواردت عن فرار 20 عنصر من تنظيم الدولة “د ا ع ش” لتقوم قوات سوريا الديمقراطية بتمشيط المنطقة بمساندة طيران التحالف بحثاً عن الفارين.

في ذات الوقت اصدرت قوات سوريا الديمقراطية بياناً وجاء فيه:

 

قواتنا والأجهزة الأمنية المختصة تتعامل مع استعصاء جديد ومحاولة فرار نفذها إرهابيو تنظيم “داعش” المعتقلين في سجن غويران بالحسكة

الاستعصاء داخل السجن جرى بالتزامن مع تفجير سيارة مفخخة من قبل خلايا التنظيم بالقرب من مؤسسة “السادكوب” لتخزين وتوزيع المواد البترولية والقريبة من السجن

حدثت اشتباكات بين قوى الأمن الداخلي مع عناصر لخلايا التنظيم تسللا من الأحياء المجاورة.

 

 

إعداد وتحرير: حلا مشوح 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.