مقتل عناصر من قوات النظام السوري بتجدد الغارات على سوريا

سوريا – مروان مجيد الشيخ عيسى

عودة الغارات الإسرائيلية على الأراضي السورية فجر اليوم

فقد قُتل وجرح عدد من عناصر النظام السوري بغارات إسرائيلية فجر اليوم السبت، استهدفت مواقعاً للنظام وإيران في وسط وغرب سوريا، وذلك بعد نحو أسبوع من قصف مطار الشعيرات بريف حمص.

وذكرت وكالة أنباء النظام سانا أن غارات جوية إسرائيلية استهدفت بعض النقاط في المنطقة الوسطى والساحلية، ما أدى إلى مقتل 4 عناصر وجرح آخر، إضافة إلى وقوع أضرار مادية.

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري في قوات النظام السوري قوله إن غارات إسرائيلية استهدفت حوالي الساعة السادسة والنصف من صباح اليوم، من فوق البحر المتوسط من اتجاه بانياس بعض النقاط في المنطقة الوسطى والساحلية، مشيراً إلى أن وسائط الدفاع الجوي تصدت للصواريخ.

و أسفرت الغارات عن مقتل 4 عسكريين وإصابة آخر بجروح ووقوع بعض الخسائر المادية.

وفي حين لم تحدد وسائل إعلام النظام المواقع المستهدفة، تحدثت صفحات موالية عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن القصف استهدف مواقع عسكرية في ريف جبلة في اللاذقية، وفي ريف مصياف غرب حماة، وعُرف من بين القتلى ضابط ويدعى النقيب باسل فاتي.

ويأتي هذا القصف الإسرائيلي بعد نحو أسبوع من قصف استهدف مطار الشعيرات العسكري بريف حمص وسط سوريا، حين استهدفت غارات إسرائيلية في 13 من الشهر الجاري المطار العسكري، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى وخسائر مادية كبيرة بالعتاد والذخيرة.

وبينما قالت وسائل إعلام النظام السوري أن القصف أدى إلى مقتل عنصرين وجرح ثلاثة آخرين، كشف موالون عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن القتيلين ضابطان أحدهما برتبة رائد والآخر ملازم أول، في حين بلغت حصيلة الجرحى 17 بينهم ضابط برتبة ملازم.

وكانت الغارات بعد أيام من مقتل وإصابة العشرات من عناصر الميليشيات الإيرانية بقصف جوي إسرائيلي استهدف قافلة إيرانية على الحدود العراقية السورية، في ضربة تعدُّ الأكبر على معاقل الإيرانيين بالمنطقة الشرقية منذ أشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *