مساعدات روسية مقدمة لأهالي السويداء بينها عبوات من الحليب المكثف المنتهي الصلاحية، والأهالي يعلقون: روسيا تنهب خيرات البلد، وتقدم المساعدات لتلميع صورتها إعلامياً

السويداء – فريق التحرير

أفادت شبكة «السويداء 24»، أن القوات الروسية وزعت مساعدات إنسانية في بلدة عرى بريفها الغربي، تحتوي على مواد غذائية بينها عبوات من الحليب المكثف المنتهي الصلاحية.

وكان المركز الروسي للمصالحة أعلن عن توزيع 500 مساعدة إنسانية في بلدة عرى قبل 4 أيام قدمت إلى العائلات الأشد احتياجاً.

وعلق بعض المواطنين في السويداء على ذلك، معتبرين، «أن روسيا تنهب خيرات سوريا بالمليارات، لكنها تقدم مساعدات بسيطة لتلميع صورتها إعلامياً».

واعتبر آخرون، «أن الروس يأخذون من خيرات البلد مثل الأميركيين الذين سيطروا على حقول النفط والغاز في الشرق وكلهم غير آبهين بمعاناة الشعب السوري، ويبررون وجودهم بادعاء مساعدته، لكن لو أن السلاح الذي يستخدمونه في سوريا تحول إلى تقدمة مادية لكان الشعب السوري من أغنى الشعوب، وابتعد العوز والحاجة عن السوريين، الذين أنهكتهم الحرب وضربهم الفقر».

إلى ذلك، شهدت محافظة السويداء في الأيام القليلة الماضية احتجاجات شعبية أمام مؤسسات الدولة لخدمة الهاتف والمياه والكهرباء.

وخرج الناس مطالبين بحقوقهم المعيشية والخدمية، وقالت «شبكة الراصد» المحلية إن الاحتجاجات جرت خصوصاً في بلدتي عتيل والغارية، وأن الاحتقان الشعبي في السويداء يتفاقم نتيجة سوء الخدمات، وسط إغلاق كل الآفاق في وجه المواطن الذي لم يجد طريقاً إلا الاحتجاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.