لا الذهب ولا الألماس، مادة “لا تقدر بثمن” من أندر و أغلى المواد على كوكب الأرض ماهي؟!!

منوع – فريق التحرير 

كان الإعتقاد السائد لدي الكثير من البشر أن الذهب أو الألماس هما أغلي شئ علي كوكب الأرض بإعتبارهما الأكثر رواجا وإستخداما وخاصة الذهب.

ولكن في حقيقة الأمر فأن هذا ليس صحيحا علي الإطلاق فهناك مواد تفوق في أسعارها مئات المرات من سعر الذهب والألماس، وهذا ما سنحاول إيضاحه اليوم عن واحدة من أندر و أغلي المواد الموجودة على كوكب الأرض بل هي ثاني أغلى مادة علي سطح الأرض بعد المادة المضادة وهي مادة ” الكاليفونيوم”.

 

يوجد في العالم أشياء كثيرة غالية الثمن، وهناك بعض الأشياء لا تخضع للتسعير، تحمل عبارة “لا تقدر بثمن”، وفي قائمة مثيرة للإهتمام لعدد من المواد النفيسة والغالية جدا نجد رصدا لأغلى المواد الموجودة في العالم ، و تشمل مصادر للطاقة ومعادن نفيسة وأنواع من المواد المخدرة.

 

وتعود أسباب أرتفاع أسعار هذه المواد إلى عدة أمور , على رأسها قلة المعروض من هذه المواد حول العالم مقارنة بالطلب عليها، أو بسبب ندرة وجودها أو صعوبة إنتاجها أو حتى منع الإتجار بها وتداولها في الكثير من الدول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.