قصة الشاب القطري الذي تلى آيات قرآنية في افتتاح كأس العالم

قطر – فريق التحرير

تفاجئ العالم بظهور الشاب القطري غانم المفتاح -المصاب بمتلازمة التراجع الذيلي- في افتتاح كأس_العالم_قطر_2022 وتلاوته لآيات قرآنية، وكان يقف بجواره النجم العالمي مورجان فريمين، فمن هو غانم المفتاح؟

 

«جسمي صغير ولكن قلبي كبير، والله أعطاني الكثير من النعم فلماذا لا ابتسم، وأهم معاني الإيجابية هي الرضا بأن الله اختار له الأفضل وعلى الإنسان أن يتقبل عطايا الله له كي يستطيع أن يرى العالم بإيجابية».. بهذه الكلمات يتحدث ويعرف غانم المفتاح نفسه، خلال حديثه قبل عدة أعوام خلال ثاني جلسات الملتقى الإعلامي العربي الثالث، أثناء حواره مع الإعلامي خالد جاسم.

 

إعاقة كبيرة كادت منعه عن ممارسة الحياة بشكل طبيعي، تحدث عنها «غانم» قائلًا: «تقبلت إعاقتي وتعايشت معها بحب وسلام، كنت أعاني من النظرات التي أتعرض لها من بعض الأطفال، ولكن الأمر لا يضايقني، فكل من كان ينظر إلي يحمد ربه على ما فيه من نعم، وكنت أكسب أجر لأني كنت سبب في ذكر الله».

 

تحد كبير خاضه القطري مفتاح الغانم، بسبب إعاقته الناتجة عن ولادته بنصف جسد، فلم يكن هناك جنود مجهولة بحياته سوى أمه، التي اعتنت به ودمجته بالمجتمع، منخرطًا فيه ناصحة إياه بالالتزام بالكلام الطيب مع الناس والتعامل معهم بالحسنى، حتى لا يعيش وحيدًا، إذ قامت بطباعة قصص وكتب عنه ووزعتها مجانًا على المدارس، والجهات المختلفة محاولة بكل الطرق، وجاهدة لتغيير نظرة الناس إلى ذوي الإعاقة وهو ما منحه الثقة للتعامل مع الآخرين.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *