فساد الفيفا.. محكمة تمهد الطريق لتسليم وارنر إلى أميركا

دولي – فريق التحرير

قالت محكمة في لندن، الخميس، إنه أصبح من الممكن تسليم جاك وارنر النائب السابق لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” الموجود في بلاده ترينيداد إلى السلطات الأميركية لمحاكته بتهم فساد.

 

ودفع محامو الدفاع عن موكلهم وارنر قائلين إن تسليمه للسلطات الأميركية غير قانوني، لكن أعلى محكمة استئناف في لندن على مستوى الكثير من دول الكومنولث رفضت الطعن بالإجماع ما قد يفسح المجال أمام تسليمه للولايات المتحدة.

 

واستقال وارنر من منصبه في الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” في عام 2011. وكان رئيسا للاتحاد الكاريبي وأميركا الشمالية والوسطى لكرة القدم “كونكاكاف”.

 

وقاوم المسؤول السابق كثيرا، وهو من ترينيداد، تسليمه للولايات المتحدة بسبب اتهامات تتعلق بالفساد المالي، وينفي تلقيه ملايين الدولارات كرشوة.

 

الفيفا.. إيقاف وارنر مدى الحياة

 

وتقول لجنة الأخلاقيات في الاتحاد الدولي لكرة القدم إن “وارنر ارتكب أفعالا سيئة عديدة ومتنوعة بصورة متكررة ومستمرة”.

 

وجاء قرار الفيفا عقب تحقيق خاص بها في عملية تقديم عروض استضافة بطولتي كأسالعالم 2018 في روسيا و2022 في قطر. وكان التحقيق قد بدأ في أنشطة وارنر في يناير 2015

 

وقال الفيفا حينها إن وارنر مذنب بتهمة خرق قواعد المنظمة الأخلاقية عدة مرات.

 

وجاء في البيان “في مواقعه كمسؤول عن كرة القدم، كان مسؤولا رئيسيا في مشروعات تنطوي على العرض والقبول واستلام أموال بصورة غير معلنة وغير شرعية، بالإضافة إلى مشروعات أخرى لجمع المال”.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *