صلح بعد خلاف دام سنتين بين أبناء العمومة وراح ضحيته 4 أشخاص

عقد يوم الجمعة، في حي الكلاسة بمدينة الحسكة، صلحٌ عشائريٌّ بين فخذي “الحمد الحسين” والسوالمة” أولاد العمومة من عشيرة “البو معيش”.

وتم الصلح بحضور شيوخ ووجهاء عشائر (الرَّقّة، دير الزور، الحسكة، والقامشلي)، وممثّلون عن منظّمات المجتمع المدنيّ.

ثُمَّ تصافح أفراد العائلتين، وفق العادات العشائرية المُتَّبعة، ليكون دليلاً على الصلح وإنهاء الخلاف بينهما.

ويذكر أنَّ الخلاف بين الطرفين كان قد وقع منذ سنتين وراح ضحيّته 4 أشخاص، بعد أن تطوَّر إلى اقتتال عشائريّ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.