سوريا تجلب الصداع لجاكي شان.. يريد تصوير فيلمه بدمشق ولن يزورها!

سوريا – فريق التحرير

 

تعرض الفنان العالمي، جاكي شان، خلال الأيام الماضية، لموجة انتقادات لاذعة من قبل نشطاء سوريين، وذلك بسبب إقدامه على انتاج فيلم صيني على أنقاض البيوت المدمرة في العاصمة السورية دمشق.

 

وفقاً لتقارير إعلامية، فإن فيلم حركة صيني هو من انتاج الممثل العالمي، جاكي شان، تدور أحداثه حول عملية إجلاء بحري نفذتها الصين عام 2015 في اليمن، وشملت صينيين وأجانب.

 

وتم اختيار سوريا مكاناً لتصوير الفيلم، لأن المشرفين قرروا أن اليمن مكان غير آمن للتصوير، ليختاروا منطقة الحجر الأسود في ريف دمشق، حيث يقع الكثير من المواقع المدمرة.

 

وعلى الرغم من أن جاكي شان، هو منتج الفيلم إلا أنه لن يزور سوريا على خلاف الدول العربية الأخرى التي سيتم تصوير بقية مشاهد الفيلم فيها.

 

وبحسب تقارير صحفية، فإنه بالإضافة إلى دمشق، سيتم تصوير مشاهد من الفيلم في لبنان والإمارات وعدة دول عربية أخرى حيث يتجول جاكي شان، الذي قرر عدم التوجه إلى سوريا، حسب ما قاله المنتج المنفذ للفيلم.

 

 

وأثار الفيلم غضب النشطاء السوريين، الذين استنكروا تصوير أفلام على أنقاض بيوت السوريين المدمرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *