زعيمة تايوان تطلب من الجيش التزام الهدوء وسط تهديدات الصين

دولي – فريق التحرير

طلبت رئيسة تايوان من جيش الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي، اليوم الثلاثاء، أن يحافظ على هدوئه في مواجهة المناورات العسكرية الصينية، قائلةً إن تايوان لن تسمح لبكين بإثارة صراع.

وواصلت الصين الضغط العسكري على تايوان خلال الأسابيع التي أعقبت زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسين إلى تايبيه أوائل أغسطس الحالي.

وردت بكين على هذه الزيارة بمناورات عسكرية ضخمة في المياه والأجواء المحيطة بتايوان.

وأطلقت صواريخ فوق الجزيرة، سقط بعضها في المنطقة الاقتصادية اليابانية، ما اعتُبر تصعيداً خطيراً، كما أرسلت أيضاً سفناً حربية وطائرات باتجاه الجزيرة بأعداد كبيرة.

وشددت الرئيسة تساي إنغ وين اليوم على ضرورة التزام تايوان بضبط النفس على الرغم من الضغوط اليومية من الصين.

وقال تساي خلال زيارة إلى مركز للبحرية في بينغو، وهي أرخبيل من عشرات الجزر قبالة الساحل الغربي لتايوان: “كلما زادت استفزازات جنود العدو، كنا بحاجة إلى مزيد من التروي.

لن نسمح لأولئك في الضفة الأخرى بإشعال صراع تحت ذرائع واهية”.كما تفقدت الرئيسة التايوانية سرب رادار وسرية دفاع جوي وأسطول بحري.

وفي قاعدة ماغونغ الجوية، استقبلها طيارون يقفون أمام طائرة مقاتلة تايوانية الصنع، التابعة لـ”قوة دفاع السكان الأصليين”.

وأضافت تساي: “أنتم فخر الشعب التايواني. عندما يراكم كل شخص تايواني بالزي العسكري الوطني، تمتلئ قلوب الجميع بالاحترام والامتنان”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.