ريشي سوناك.. تفاصيل أول يوم في الحكم

دولي – فريق التحرير

اختار حزب المحافظين الحاكم في بريطانيا، الاثنين، ريشي سوناك، زعيما للحزب وبالتالي رئيسا لوزراء البلاد، لكن التنصيب الرسمي سيتم اليوم الثلاثاء.

 

وأفادت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية بأن ريشي سوناك (42 عاما)، وهو أول رئيس وزراء في المملكة المتحدة من الملونين، سيتولى منصبه رسميا بعد لقاء الملك تشارلز الثالث في قصر باكنغهام صباح الثلاثاء.

 

وفي الوقت نفسه، ستعقد رئيسة الوزراء المستقيلة، ليز تراس، آخر اجتماع لمجلس الوزراء، وستلقي خطاب المغادرة في “10 دوانينغ ستريت”، مقر رئاسة الحكومة البريطانية.

 

وأصبحت تراس صاحبة أقصر ولاية في رئاسة الحكومة البريطانية، إذ بقيت في المنصب لمدة 44 يوما، وبعد خطاب المغادرة ستتوجه إلى قصر باكنغهام، حيث ستعقد اللقاء الأخير لها مع الملك تشارلز الثالث.

 

وبعد مغادرة تراس للقصر الملكي، سيصل ريشي سوناك إلى هناك، حيث ستجري عملية تسميته رسميا رئيسا للوزراء من جانب الملك.

 

وفي وقت لاحق، يعود ريشي سوناك إلى “10 دوانينغ ستريت”، حيث سيلقي خطابا إلى الشعب البريطاني أمام المقر، وبعدها سيبدأ العمل على تشكيل مجلس وزراء جديد من أجل مواجهة “الصعوبات العميقة” التي تحدث عنها في كلمته المقتضبة، الاثنين، في مقر حزب المحافظين.

 

وأصبح سوناك زعيما لحزب المحافظين في بريطانيا، بعد انسحاب منافسته بيني موردونت، إثر فشلها في جمع ما يكفي من أصوات نواب الحزب.

 

ويعد سوناك من أثرى السياسيين في بريطانيا مع ثروة تقدر بنحو 800 مليون دولار، وهو ما يزيد عن ثروة الملك تشارلز الثالث التي تقدر بقرابة 320 مليون دولار.

 

وسوناك أصغر رئيس وزراء في بريطانيا منذ نحو 200 عام، وأول شخص يتولى المنصب من أصول هندية.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *