روسيا وأوكرانيا تكشفان حصيلة “ثقيلة” للخسائر في صفوف الطرفين

دولي – فريق التحرير

قالت أوكرانيا يوم السبت إنها قتلت نحو 60 جنديا روسيا في قصف بعيد المدى بالمدفعية، وهي المرة الثانية خلال أربعة أيام التي تقول فيها كييف إنها كبدت روسيا خسائر كبيرة في حادثة واحدة.

 

وفي منشور على فيسبوك، قالت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الأوكرانية إن روسيا تكبدت خسائر يوم الخميس عندما قصفت القوات الأوكرانية بلدة تبعد 40 كيلومترا جنوبي مدينة خيرسون، والتي غادرتها القوات الروسية هذا الشهر.

 

وزودت الولايات المتحدة كييف بأنظمة صاروخية متطورة قادرة على ضرب أهداف على مسافة تصل إلى 80 كيلومترا.

 

وكانت أوكرانيا قد قالت يوم الأربعاء إن حوالي 50 جنديا روسيا سقطوا بين قتيل وجريح في اليوم السابق في قصف على قرية دينيجنيكوف التي تبعد 70 كيلومترا خلف الخطوط الأمامية في منطقة لوغانسك بشرق البلاد.

 

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، يوم السبت، تحييد أكثر من 120 جنديا أوكرانيا في دونيتسك.

بيان وزارة الدفاع أشار إلى تدمير دبابتين وثلاث مركبات قتالية مدرعة وسبع سيارات.

استهدف الطيران الروسي وقوات الصواريخ والمدفعية 9 نقاط مراقبة للقوات الأوكرانية ودمرت محطة رادار أميركية الصنع، وفقما نقلت وكاللة “سبوتنيك”.

حيدت القوات الروسية، حوالي 110 من المرتزقة الأجانب والعسكريين الأوكرانيين، خلال ضربات نفذتها اليوم السبت على عدة محاور في كوبيانسك وكراسني ليمان.

القوات الروسية أحبطت هجمات نفذتها المجموعات التكتيكية الأوكرانية من مناطق بيرشوترافنيفوي وكيسلوفكا وكراخمالني في مقاطعة خاركوف في اتجاه كوبيانسك.

أشارت وزارة الدفاع الروسية إلى إحباط محاولة للقوات الأوكرانية لشن هجوم باستخدام سريتين تكتيكيتين في اتجاه تشيرفونوبوبوفكا وبلوشانكا في اتجاه كراسنوليمانسك ومواقع في لوغانسك.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *