رئيس الوزراء المصري يكشف عن خطوات حكومية للمحافظة على الاستقرار في البلاد

مصر – فريق التحرير 

أكد رئيس الوزراء المصري مصطفي مدبولي، إنه سيتم إلغاء العمل بالاعتمادات المستندية خلال أقل من شهرين، ولم يكن أمام الدولة المصرية غير تقييد حركة الدولار من مصر بعد خروج 25 مليار دولار في شهر واحد.

 

هذا وتطرق مدبولي إلى أن تقييد خروج الدولار كان للحفاظ على استقرار الدولة وتوفير الاحتياجات الأساسي مشدداً على أن مصر كانت تمر بأزمة حقيقية ولم يكن هناك أي مجال آخر سوى المحاولة في تحجيم أو تقييد خروج الدولار بشتى السبل.

 

ونوه بأنه وللمحافظة على استقرار الدولة المصرية يجب توفير الموارد للاحتياجات الأساسية مثل المواد الغذائية والغذاء والوقود وخلافه التي كانت الدولة في أشد الاحتياج لها.

 

كما وبين رئيس الوزراء أنه يتم العمل بالتنسيق مع البنك المركزي فيما يخص إجراءات الاعتمادات المستندية، والعمل باتجاه الحفاظ على الاستقرار للدولة المصرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *