رئيس النظام بشار الأسد يصدر مرسوم تشريعي القاضي بتعزيز دور المجلس العلمي الفقهي وتوسيع صلاحياته،،

رئيس النظام السوري بشار الأسد يصدر مرسوم رقم 28 يقضي بإلغاء منصب مفتي الجمهورية ، ويشكل المجلس العلمي الفقهي ومن مهامه اصدار الفتاوى المسندة بالادلة الفقهية ، يرى محللون ان قرار إقالة أحمد بدر الدين حسون جاءت عقب تفسيره المغلوط للقرآن الكريم مؤخراً ، حيث قال حسون خلال مراسم تشييع الفنان صباح فخري : إن خريطة سوريا مذكورة في القرآن الكريم بسورة التين، وإن الله خلق “الإنسان في أحسن تقويم” في هذه البلاد، فإذا تركها “رددناه أسفل سافلين” وفق تعبيره .
المادة 1 تعدل الفقرة أ من المادة 5 من القانون رقم 31 لعام 2018

لتصبح على النحو الآتي :

أ- يشكل في الوزارة مجلس يسمى المجلس العلمي الفقهي على النحو الآتي..
الوزير.. رئيساً.
معاونا الوزير.. عضوين.
رئيس اتحاد علماء بلاد الشام.. عضواً.
القاضي الشرعي الأول بدمشق.. عضواً.
ثلاثون عالماً من كبار العلماء في سورية ممثلين عن المذاهب كافة.. أعضاء.
ممثل عن الأئمة الشباب.. عضواً.
خمس من عالمات القرآن الكريم.. أعضاء.
ممثل عن جامعة بلاد الشام للعلوم الشرعية.. عضواً
ممثلان اثنان عن كليات الشريعة في الجامعات الحكومية.. عضوين.

إعداد : محمد السراج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.