خلال حملة انتخابية.. بايدن يتعهد “بتحرير” إيران

دولي – فريق التحرير

تعهد الرئيس الأميركي جو بايدن، أمس الخميس، “بتحرير” إيران، وقال إن المحتجين الذين يعملون ضد حكومة البلاد سينجحون قريبا في تحرير أنفسهم.

 

وقال بايدن، خلال حملة انتخابية واسعة النطاق في كاليفورنيا بينما تجمع العشرات في الخارج حاملين لافتات تدعم المحتجين الإيرانيين، “لا تقلقوا، سنحرر إيران. سيحررون أنفسهم قريبا”، بحسب ما ذكرت رويترز.

 

ولم يسهب بايدن في الكلام، كما لم يحدد الإجراءات الإضافية التي سيتخذها خلال التصريحات التي ألقاها في كلية ميراكوستا بالقرب من سان دييغو.

 

ولم يرد مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض على الفور على طلب للتعليق.

 

واندلعت احتجاجات على مدى 7 أسابيع في إيران في أعقاب وفاة مهسا أميني، البالغة من العمر 22 عاما، أثناء احتجاز شرطة الأخلاق الإيرانية لها.

 

وأظهرت الاحتجاجات التي اندلعت بعد وفاة أميني في 16 سبتمبر تحدي العديد من الشباب الإيراني القيادة الدينية للبلاد، والتغلب على الخوف الذي خنق المعارضة في أعقاب ثورة عام 1979.

 

وقالت الولايات المتحدة، يوم الأربعاء، إنها ستحاول إخراج إيران من لجنة الأمم المتحدة المعنية بوضع المرأة والمكونة 45 عضوا بسبب إنكار الحكومة لحقوق المرأة والقمع الوحشي للاحتجاجات.

 

وبدأت إيران للتو فترة مدتها 4 سنوات في اللجنة التي تجتمع سنويا في شهر مارس من كل عام وتهدف إلى تعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *