حكومة الدبيبة تعرقل قرار تعيين السنغالي باتيلي مبعوثاً اممياً الى ليبيا.

دولي – فريق التحرير 

 

رفضت حكومة الدبيبة في ليبيا قرار الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش بعد الضغط المتكرر من دول الإتحاد الأفريقي بوجوب ترشيح السنغالي عبد الله باتيلي مبعوثاً أممياً للبلاد.

 

وكشفت مصادر مطلعة ان اعتراض حكومة الدبيبة على اسم باتيلي كونه لم يتم التشاور معها بشأن اختيار الشخصية الأمثل لترأس البعثة الأممية في ليبيا.

 

هذا ويدعم الدبيبة أسم الجزائري صبري بوقادوم، لقيادة الجهود الأممية القادمة لحل الأزمة الليبية ليكون هناك مرشحين لتولي البعثة الأممية وحكومتين في البلاد ليتعقد مسار الحل والجهود الدولية الرامية الى تذليل العقبات وتقريب وجهات النظر بين الأطراف المتناحرة.

 

على صعيدٍ ذي صلة لم يعترض أي من أعضاء مجلس الأمن على ترشيح باتيلي لقيادة البعثة الأممية في ليبيا كما ان الدول الأعضاء في مجلس الأمن بمن فيها روسيا والصين يدعمون تولي شخصية افريقية لقيادة الجهود الدولية في ليبيا.

 

يذكر أنه ومنذ كانون الأول/ديسمبر ألفين وواحد وعشرين بعد فشل إجراء الانتخابات الليبية التي كانت مقرَّرةً في الرابع والعشرين من كانون الأول/ديسمبر تعاني البعثة الأممية من فراغٍ في القيادة عقب الاستقالة المفاجئة التي أبداها السلوفاكي يان كوبيتش وأدّت مهامَّهُ الدبلوماسيةُ الأمريكية ستيفاني وليامز بصفة مستشارة للأمين العام للأمم المتحدة، حتى انتهاء مهمتها أواخر تمّوز/يوليو الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.